القائمة
تابعنا على
الآن
ثلاثية تاريخية.. تين هاغ يتعهد بحرمان السيتي من الثلاثية
نشر: قبل 10 أشهر في قسم: المشاهدات:
74 مشاهدة

تعهد مدرب مانشستر يونايتد إريك تين هاغ، بمساعدة فريقه على منع منافسه مانشستر سيتي من الفوز بـ”ثلاثية تاريخية”.

 

فقد قال إريك تن هاغ إن المشجعين يمكنهم الوثوق بأن مانشستر يونايتد سيقد 100% من جهده لهزيمة مانشستر سيتي في أول نهائي لكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بين فريقي المدينة الواحدة، وضمان عدم تمكن منافسيهم المحليين من محاكاة إنجازاتهم بصفتهم الفريق الإنجليزي الوحيد الذي فاز بالثلاثية.

 

 

وسيواجه يونايتد فريق بيب غوارديولا في ويمبلي يوم 3 يونيو بعد فوزه على برايتون آند هوف ألبيون أمس الأحد 7-6 بركلات الترجيح، حيث انتهى نصف النهائي بدون أهداف بعد الوقت الإضافي.

 

وسجل فيكتور ليندلوف ركلة الفوز بعد أن أضاع سولي مارش ركلته الترجيحية السادسة لفريق برايتون.

 

وكان السيتي فاز السبت على شيفيلد يونايتد بثلاثة أهداف دون مقابل، أحرزها لاعبه الجزائري رياض محرز، لتكون أول هاتريك في نصف نهائي كأس الاتحاد منذ عدة عقود.

 

 

ويمكن للسيتي أن يحصد الثلاثية إذا فاز في جميع مبارياته المتبقية في الدوري الإنجليزي الممتاز “البريميرليغ”، وتغلب على ريال مدريد في نصف نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا، والوصول إلى النهائي من الفائز بين الفريقين الإيطاليين ميلان وإنترناسيونالي في المواجهة الأخرى ضن الدور نفسه، وإذا فاز أخيرا على اليونايتد في نهائي كأس الاتحاد.

 

 

وقال تين هاغ إنه يتفهم تماما سبب رغبة الجماهير في ألا يسمح فريقه للسيتي بالفوز بالثلاثية، فقد فاز يونايتد بها عام 1999، ليصبح الفريق الإنجليزي الوحيد الذي يتوج بها.

 

وأوضح تين هاغ: “سنقدم كل شيء وعندما أقول كل شيء، فهذا يعني كل شيء، لا يمكنك فعل أكثر من 100%، يمكن للجماهير الاعتماد على ذلك. نريد أن نعطي هذا الأمر ضد السيتي، نريد أن نمنح المشجعين ذلك”، وفقا لما ذكرته صحيفة الغارديان البريطانية.

 

 

وأضاف “أتفهم، بالطبع، مشاعر الجماهير حيال ذلك. سنبذل قصارى جهدنا لمنحهم الكأس الثانية.. كل ما لدي، كل ما يمتلكه الفريق، والموظفون، سنبذل قصارى جهدنا لإنجازه. يمكننا أن نفعل ذلك، لأننا أثبتنا ذلك. ومع ذلك، فالأمر ليس سهلا، إن السيتي فريق رائع، ولكن لدينا أيضًا فريق رائع”.

 

 

وسُئل تين هاغ عما إذا كان يرغب شخصياً في التغلب على منافس يونايتد المحلي، فرد المدرب البالغ من العمر 53 عامًا قائلا: “هذا ليس لي.. بالطبع أريد الفوز في كل مباراة، لا يهم من هو الخصم”.

 

وأضاف “يجب أن أعطي الكثير من الفضل لفريق برايتون، إنه فريق رائع ولديه فلسفة جيدة حقًا لكرة القدم، وهذا ما جعلها مباراة رائعة بالنسبة للمحايدين، ولكل المشاهدين والمشجعين في الملعب”.

اقرأ ايضاً
© 2024 جميع الحقوق محفوظة الى Taraf Iraqi