القائمة
تابعنا على
الآن
القصة الكاملة لشجار فالفيردي نجم ريال مدريد وباينا لاعب فياريال
نشر: قبل 11 شهرًا في قسم: المشاهدات:
78 مشاهدة

منذ السبت الماضي، وبعد فوز فياريال على ريال مدريد 3-2 في الليغا، ضجت الصحافة الرياضية والإسبانية بخبر ضرب فيدو فالفيردي (نجم ريال مدريد) أليكس باينا لاعب فياريال بعد أن أهان الأخير أسرة لاعب “الملكي”.

 

ولكن ماذا حدث؟ ومتى بدأت القصة؟

تزعم تقارير إعلامية أن باينا قال لفالفيردي بعد عرقلته في مواجهة الكأس التي جمعت الفريقين في يناير/كانون الثاني “ابك الآن على ولدك الذي لن يولد” ووقتها -بحسب التقارير- تغاضى الدولي الأوروغوياني عن الواقعة الأولى لكن لاعب فياريال كرر ما قاله خلال مباراة السبت الماضي في الليغا.

 

وبعد توجيه اللكمة لباينا في مرآب الحافلات الخاص بملعب “سانتياغو برنابيو” وجه فالفيردي كلامه لباينا “هذا بسبب ما قلته عن ابني (الذي لم يولد بعد) في الملعب”.

 

في الوقت الذي رفض فيه نادي ريال مدريد التعليق عن الواقعة، تقول صحيفة “إل باييس” الإسبانية إن لاعبينْ من “الميرينغي” كانا مع فالفيردي وقت الواقعة.

 

وردا على هذه اللكمة المزعومة، أعلن فياريال -التي يملك مقطع فيديو بالواقعة بحسب الإعلام الإسباني- أن باينا قدم شكوى للشرطة بعد مزاعم عن تعرضه لاعتداء. وقال النادي -أمس الأحد- إن الواقعة حدثت حين كان باينا (21 عاما) في طريقه إلى حافلة الفريق بعد المباراة، ولم يحدد مرتكب الاعتداء المزعوم.

 

وكتب باينا، لاعب منتخب إسبانيا تحت 21 عاما الذي سجل 10 أهداف في 38 مباراة بجميع المسابقات هذا الموسم، على حسابيه في تويتر وإنستغرام، أنه “سعيد جدًا بفوز الفريق على ملعب مثل سانتياغو بيرنابيو، لكن في الوقت نفسه حزين جدًا للاعتداء الذي تعرضت له عقب المباراة ومتفاجئ لما يُقال عني. كل ما يُقال خاطئ تمامًا”

ونشر برنامج “إل شرينغيتو” الرياضي الإسباني مقطعا مصورا، وأرفقه بتعليق “تورم خد باينا بعد لكمة فالفيردي”.

وقال زيسكو نادال مندوب فياريال في تغريدة عبر شبكة “تويتر” للتواصل الاجتماعي “فريدي فالفيردي فظيع وجبان”.

وكانت زوجة فالفيردي قد كشفت يناير/كانون الثاني الماضي عن معاناة عائلتها من أوقات عصيبة خلال شهور حملها الأولى.

اقرأ ايضاً
© 2024 جميع الحقوق محفوظة الى Taraf Iraqi