القائمة
تابعنا على
الآن
آبل تفرد عضلاتها المالية بإطلاق خدمة الشراء الآن والدفع لاحقا
نشر: بتاريخ 2023/04/12 في قسم: المشاهدات:
100 مشاهدة

تتزايد شعبية خدمة “اشتر الآن وادفع لاحقا” (BNPL) أو “الشراء بالتقسيط” تزايدا كبيرا، حيث تمثل حلا مريحا للمستهلكين الذين يحتاجون إلى شراء المنتجات ولكن لا يرغبون في دفع كامل المبلغ في الوقت الحالي.

وتعد هذه الخدمة بمثابة نوع من أنواع التمويل قصير الأجل، حيث تتيح للمستهلكين الحصول على المنتجات التي يحتاجون إليها عبر دفع ثمنها على أقساط في وقت لاحق.

وتساعد هذه الخدمة في تحقيق التوازن بين حاجة المستهلك إلى المنتجات وقدرته على دفع ثمنها، مع السماح للتجار بزيادة المبيعات وتوسيع قاعدة العملاء. وبشكل عام، تعد هذه الخدمة خيارا مثيرا للاهتمام للمستهلكين الذين يبحثون عن حلول دفع مرنة.

 

وظهرت في العقد الأخير العديد من الشركات التي تقدم خدمة “اشتر الآن وادفع لاحقا”، وتمكنت هذه الشركات من النجاح بفضل اتساع قاعدة المستخدمين وتغيير الثقافة المالية والشرائية لدى الناس.

 

وهناك العديد من مقدمي خدمات “اشتر الآن وادفع لاحقا”، مثل “كلارنا” (Klarna) و “أفترباي” (Afterpay)، إلى جانب “باي بال” (PayPal) عبر خدمة “باي بال كريدت” (PayPal Credit).

 

وازدادت في الأعوام الأخيرة شعبية هذا النوع من الخدمات، ووفقا للبيانات الصادرة، فإن حجم سوق الشراء بالتقسيط بلغ نحو 120 مليار دولار في عام 2021.

 

وبينما تحاول الشركات العاملة ضمن هذا المجال توسيع نطاق خدماتها في أسواق مختلفة في جميع أنحاء العالم، فإن هناك عددا من شركات التقنية التي تحاول دخول هذا السوق وتوسيع نطاق خدماتها ضمنه، ومن بينها آبل.

آبل وميزة الأقساط

ودخلت آبل هذا المجال للمرة الأولى في عام 2020 من خلال إطلاق ميزة “الأقساط الشهرية لبطاقة آبل” (Apple Card Monthly Installments) المعتمدة على بطاقة “آبل كارد” (Apple Card).

وسمحت ميزة “الأقساط الشهرية لبطاقة آبل” للمستخدمين بشراء منتجات الشركة مثل آيفون وآيباد وماك بأقساط شهرية، وهدفت آبل من خلالها إلى تحسين تجربة المستخدم وزيادة مبيعاتها، حيث تتيح لهم الخدمة تجربة تسوق سلسة ومريحة، مما يجعل عملية الشراء أسهل وأكثر جاذبية للمستخدمين.

ولكن يبدو أن هذه الخدمة لم تكن كافية للشركة، إذ وسعت وجودها بشكل أكبر عبر خدمة “آبل باي ليتر” (Apple Pay Later)، مما يجعلها أحدث شركة تتبنى خدمة التقسيط “اشتر الآن وادفع لاحقا”.

ووفقا للشركة، فقد أصبح الإصدار التجريبي من الخدمة متاحا لمستخدمين محددين، مع وعود بتوفيرها لجميع المستخدمين المؤهلين في الأشهر المقبلة.

وكان من المفترض أن تطرح الشركة خدمة الشراء بالتقسيط في نهاية عام 2022، بعد الإعلان عنها في العام الماضي في “مؤتمر المطورين العالميين” (WWDC). ومع ذلك، تأجل إطلاقها بسبب التحديات الفنية والهندسية الكبيرة، وفقا لوكالة “بلومبيرغ” (Bloomberg).

وتأتي الخدمة في وقت يتسم بارتفاع معدلات التضخم وعدم اليقين الاقتصادي، ولكن يترافق ذلك مع ازدياد قبول تجار التجزئة للمدفوعات من تطبيقات الشراء بالتقسيط.

ما هي “آبل باي لاتر” (Apple Pay Later)؟

 

تمثل “آبل باي لاتر” جزءا من خدمة “آبل باي” (Apple Pay)، وتتيح لك شراء المنتجات وسداد ثمنها على مدار 6 أسابيع عبر 4 دفعات متساوية بدون أي فائدة أو رسوم، بحيث تكون الدفعة الأولى مستحقة عند إجراء عملية الشراء، بينما تكون المدفوعات المتبقية مستحقة كل أسبوعين بعد ذلك.

 

وتتوفر الميزة الجديدة في تطبيق “محفظة آبل” (Apple Wallet) عبر جهاز آيفون وآيباد بالنسبة لعمليات الشراء عبر الإنترنت وداخل التطبيق، وهي متاحة في الوقت الحالي ضمن الولايات المتحدة.

وعلى سبيل المثال، إذا كنت ترغب بشراء حذاء من أمازون بسعر 455 دولارا ولا تريد دفع المبلغ بالكامل دفعة واحدة، فإن بإمكانك استخدام الخدمة لطلب الحذاء ودفع ثمنه على 4 أقساط، أي 113.75 دولارا كل أسبوعين، بحيث تدفع مبلغ 455 دولارا بدون أي رسوم أو فوائد. ومع ذلك، فإنك بحاجة إلى دفع القسط الأول في اليوم نفسه الذي تشتري فيه الحذاء.

كيف يمكن استخدام “آبل باي لاتر”؟

بعد تنزيل “آبل باي لاتر” عبر هاتفك، فإن لديك خيارين عند إتمام عملية الشراء: إما الدفع بالكامل أو الدفع لاحقا، ويؤدي تحديد خيار الدفع لاحقا إلى عرض جدول دفع يعرض مبلغ كل دفعة من الدفعات الأربع ومتى تصبح مستحقة.

 

 

ويمكنك التقدم للحصول على قرض داخل “محفظة آبل” بدون أي تأثير في الرصيد، ويطلب منك بعد ذلك إدخال المبلغ الذي ترغب في اقتراضه والموافقة على شروط “آبل باي لاتر”، ويجب أن تكون في وضع مالي جيد قبل أخذ القرض.

 

وبعد الموافقة عليك، فإنك ترى خيار الدفع لاحقا عندما تختار آبل باي عند الدفع عبر الإنترنت وفي التطبيقات عبر آيفون وآيباد، ويمكنك استخدام “آبل باي لاتر” لإجراء عملية الشراء.

 

وتعمل الخدمة مع جميع المتاجر والتجار الذين يقبلون “آبل باي”، ولا تحتاج المتاجر أو التجار إلى إجراء أي تغييرات لقبول المدفوعات من خلال “آبل باي لاتر”، ويكمن الاختلاف الوحيد في كيفية سداد المدفوعات المتبقية.

وأنشأت آبل شركتها الفرعية المالية المسماة “آبل فاينانسينغ” (Apple Financing)، وتتمثل مهمة هذه الشركة في التعامل مع الموافقات على القروض والشيكات الائتمانية، بينما يكون الشريك المصرفي “جولدمان ساكس” (Goldman Sachs) هو المصدر الرسمي للقرض.

وعندما تشتري منتجا من خلال “آبل باي لاتر”، فإن التاجر يتلقى رقم بطاقة مكونا من 16 رقما تم إنشاؤه بواسطة غولدمان ساكس، مما يوضح أن عملية الشراء تمت عبر الميزة المالية الجديدة لشركة آبل.

ومن المفترض سداد مدفوعات “آبل باي لاتر” بواسطة بطاقة الخصم، حيث لا يمكنك استخدام بطاقة الائتمان.

ويمكنك إعداد المدفوعات التلقائية أو إجراء المدفوعات الإضافية في أي وقت، وتتم مراجعة كل عملية شراء “آبل باي لاتر” والموافقة عليها أو رفضها باستخدام فحص ائتماني مرن.

ويبلغ الحد الأدنى للشراء عبر “آبل باي لاتر” 50 دولارا، في حين أن الحد الأقصى هو ألف دولار.

موعد إطلاق “آبل باي لاتر”؟

 

في حال كنت أحد المستخدمين المحددين لتلقي دعوة من آبل، فإن بإمكانك البدء باستخدام خدمة “آبل باي لاتر” الآن.

وبالنسبة لبقية مستخدمي آيفون، فمن المحتمل إتاحة الخدمة لجميع مستخدمي تطبيق “محفظة آبل” في تحديث مستقبلي لنظام “آي أو إس” (iOS)، وذلك وفقا للصياغة الواردة في البيان الصحفي للشركة.

واستنادا إلى جدول الإصدار نصف الشهري لتحديثات “آي أو إس” (iOS)، فمن المحتمل أن يصل جميع مستخدمي “محفظة آبل” إلى خدمة “آبل باي لاتر” في وقت ما في مايو/أيار 2023.

سهولة الاستخدام

من أجل تسهيل استخدام “آبل باي لاتر” فقد دمجت الشركة الخدمة مع محفظة آبل، بحيث يمكنك عرض جميع القروض وتتبعها وإدارتها بسلاسة في مكان واحد.

ومن خلال توفر خدمة “آبل باي لاتر” ضمن محفظة آبل، فإن بإمكانك رؤية المبلغ الإجمالي المستحق لجميع القروض الحالية، بالإضافة إلى المبلغ الإجمالي المستحق في الـ30 يوما القادمة.

ويمكنك أيضا اختيار مشاهدة جميع المدفوعات القادمة عن طريق ميزة التقويم في محفظة آبل للمساعدة في تتبع المدفوعات والتخطيط لها.

وقبل استحقاق السداد، فإنك تتلقى إشعارات عبر محفظة آبل والبريد الإلكتروني حتى تتمكن من التخطيط وفقا لذلك.

ويطلب منك ربط بطاقة الخصم من محفظة آبل كطريقة لسداد القرض. ومن أجل المساعدة في منعك من تحمل المزيد من الديون لسداد القروض، فإنه لن يتم قبول بطاقات الائتمان.

وتراعي الخدمة الجديدة الخصوصية والأمان، إذ إن مصادقة عمليات الشراء تجري باستخدام “معرف الوجه” (Face ID) أو “معرف اللمس” (Touch ID) أو رمز المرور، ولا تتم مشاركة سجل المعاملات والقروض أو بيعها إلى جهات خارجية للتسويق أو الإعلان.

وفي كل مرة تجري فيها عملية شراء، فإن الخدمة تستخدم رقما خاصا بالجهاز ورمز معاملة فريد. وبفضل هذه الطريقة، لا تشارك آبل هويتك أو أرقام بطاقتك الائتمانية مع التجار ولا تخزنها ضمن جهازك أو ضمن خوادمها.

اقرأ ايضاً
© 2024 جميع الحقوق محفوظة الى Taraf Iraqi